لو سلمت من هذي سموني بوسالــم..قصة تراثية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لو سلمت من هذي سموني بوسالــم..قصة تراثية

مُساهمة  ربيع سعداوي في الإثنين يناير 21, 2008 8:32 am

من المرويات الشعبية ان لقلقا وذئبا تعاشرا وتجاورا..اكلا ملح بعضهما البعض..
ذات يوم ولما كان اللقلق بحاجة ماسة الى سفرية وكان له فراخ زغب ما كان
منه الا ان اوصى جاره الكريم الذئب فحراسة الفراخ والسهر على راحتهم حتى
يرجع من سفره...وكان ان اخذ منه موثقا غليضا...

لما رجع المسكين بحث عن الفراخ فلم يجدها..سأل الذئب فأجابه:قد أكلتهمـــا..
قال له لماذا؟ قال :النفس أمــارة بالسوء
قال اللقلق:لا تثريب عليك اليوم يغفر الله لي ولك
يظهر وان اللقلق من الاخوان المسلمين او انه من طينة الذين يتسمون باسماء ا لشرفاء فينتحل احدهم**احمد ياسين**ببلاحدود وينتحل الآخر اسم البنا**فيسمي نفسه الشاعر البنا *المجلس اليمني **لاستراج السذج من القراء والتغرير بهم.

ثم انصرف وتغيب عن جاره الذئب مدة ثم رجع يحمل اليه الهدايا واقام بعشه عددا من الايام..في اليوم الاخير قال اللقلق للذئب :انا عندي دعوة لحضور عرس ولكن من السنة ان السفر يفترض وجودالرفيق..فهل لك اخي في الله مرافقتي؟سأل الذئب وأين العرس؟ قال اللقلق: هناك فقط وأشار نحو السماء
قال له الذئب:انت تطير وأنا ليس لي اجنحة؟ قال اللقلق:أنا من يحملك...انا لا يرضيني ان اتركك واذهب الى العرس وحدي ..اليس لك علي حق الجوار؟..جاء في الحديث الشريف/
ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت انه سيورثه...
خوانجي او ارهابجي سلطوي صح..
قبل الذئب العرض فحمله اللقلق وطــار به نحو الفضاء..
ما أن ارتفع عن الارض عشرين قدما او يزيد حتى بدأ يسأله هل ترى الارض؟ هل ترى الارض؟وفي كل مرة يقول الذئب وقد تذكر اكله الفراخ الزغب:اراها بدأت تصغر وتصغر...
هنالك راح ينشد/
لو سلمت من هذي سموني بوسالــم
أما العرس في السمـاء لو ماني ظالم

ربيع سعداوي
Admin

المساهمات : 138
تاريخ التسجيل : 19/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rabaisaadaoui.montadamoslim.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى